إحياء الذكرى السنوية الستين لتأسيس أول حزب سياسي كردي في سوريا

إحياء الذكرى السنوية الستين لتأسيس أول حزب سياسي كردي في سوريا

أحيت منظمة منطقة عفرين (كرداغ) لحزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا الذكرى الستين لتأسيس أول حزب سياسي كردي في سوريا 14 حزيران 1957، عبر أنشطة عديدة، بدأت بقيام جمعٌ من رفاق ومسؤولي دائرة جنديرس بزيارة إلى قرية تللف حيث ضريح الراحل شوكت نعسان – من المؤسسين، تبعتها زيارة ضريح الشهيد كمال حنان في ذات المقبرة، كما زار جمعٌ من رفاق دائرة شيه ضريح أحد مناضلي الرعيل الأول الراحل محمد بكر - قرية جقلا، وكذلك قيام جمعٌ من دائرة ﭽيا بزيارة ضريح الفقيد رشيد حمو – من المؤسسين في قرية هوبكا، حيث تم وضع أكاليل من الزهور على الأضرحة تلك مع إلقاء كلمات معبرة.

وكان النشاط الجماهيري الأبرز إقامة مهرجان خطابي على أرض الملعب الرياضي في مدينة راجو، حضره وفودٌ من فعاليات سياسية واجتماعية وثقافية ونسائية، وكذلك أعضاء وأصدقاء للحزب، وسط حشدٍ شعبي غفير. بدأ المهرجان بترحيب من قبل مقدمي الحفل إلهام عثمان و قهرمان حسن والوقوف دقيقة صمت على أرواح الراحلين المؤسسين لإعلان انطلاقة أول حزب سياسي كردي وشهداء الحرية، تلاه النشيد القومي (أي رقيب)، تبعته نبذة عن المناسبة ومعانيها ألقاها رشيد جنجلي، مقدماً الشكر والتهاني للحضور، ثم ألقيت كلمات من قبل السادة:

1- عبد الرحمن سليمان – حركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEM.

2- راغب حج حسن – التحالف الوطني الكردي في سوريا (HEVBENDÎ).

3- أسعد حسن – حزب الاتحاد الديمقراطي PYD.

4- محمد حيش – الحزب الشيوعي السوري الموحد.

5- محي الدين شيخ آلي – حزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا.

ومن ثم دعوة عشرات ضيوف الشرف من السادة الذين ناضلوا في صفوف الرعيلين الأول والثاني في الحزب، إلى المنصة، حيث ألقت رفيقة عمر الراحل شوكت نعسان المربية الفاضلة نجاح سليمان كلمة معبرة تطرقت فيها إلى تجربتها في مجال العلم والتربية، وقد تم التقاط صور تذكارية.

كما وردت برقيات تهنئة إلى المهرجان من مجلس سوريا الديمقراطية (مكتب عفرين والشهباء) و التحالف الوطني الديمقراطي السوري و مؤسسة تعليم وحماية اللغة الكردية في سوريا و جمعية روشن بدرخان للمرأة الكردية.

تخللت الفقرات نبذات عن حياة المؤسسين (عثمان صبري، رشيد حمو، محمد علي خوجة، شوكت نعسان، حمزة نويران، حميد درويش، خليل عبد الله) و الفقيد نور الدين ظاظا، إضافةً إلى مقاطع شعرية جميلة.

ازدان الحفل بحضور الفنان الشهير بانكين (حكمت جميل) وأدائه لأغاني غالية على قلوب الكُـرد مع كلمة معبرة، أشاد فيها بجهود عقد هكذا مهرجان في هكذا مكان وزمان، كما قدّم الفنان اسماعيل أحمد أغاني جميلة، تلتها  لوحات فولكلورية من أداء فرقتي زوزان و شيزاد – كيلا.

14/6/2017

المكتب الاعلامي – عفرين

حزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي)

000
قراءه 16 مرات
تقييم المادة
(0 تصويتات)

اضافة تعليق

تأكد من ملئ هذه الحقول (*) معلومات ضرورية. HTML ارقام غير مسموحه.

رسالة أخبارية

قم بأضافة بريدك الالكتروني كي نرسل لك الاخبار و المواضيع حال نشرها

124 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع