بافل طالباني  يوجه خطابا للمجتمع الدولي وبغداد و يقبل بالادارة المشتركة على المناطق الكوردسنتانية بعكس البارزاني

بافل طالباني يوجه خطابا للمجتمع الدولي وبغداد و يقبل بالادارة المشتركة على المناطق الكوردسنتانية بعكس البارزاني

قال بافل طالباني نجل جلال طالباني، الخميس، إن "قوات البيشمركة تواجه المخاطر مع الجيش العراقي جنبا الی جنب"، مضيفا أن "المناطق المتنازع عليها بحاجة الی ادارة مشتركة".

وأضاف في تصريحات  له أن"البيشمركة والقوات العراقية تواجهان البعض في تطور غير مرغوب". ودعا الی تشكيل مجلس محافظة جديد لكركوك، مضيفا أن "كركوك بحاجة الی ادارة مشتركة وفق نتائج الانتخابات"، وأكد أن "كركوك بحاجة الی محافظ جديد ان لزم الامر". كما دعا الی إجراء حوار تحت سقف الدستور الذي كتب تحت إشراف الراحل جلال طالباني، 

من ناحية أخرى دعت هيرو إبراهيم أحمد عقيلة رئيس الجمهورية الراحل، جلال طالباني، الخميس، القوات العراقية والبيشمركة الى ضبط النفس، مطالبة الاطراف السياسية الى إجراء حوار تحت سقف الدستور و دعت أيضا الى "تهدئة الاوضاع في كركوك ". وطالبت القوات العراقية والبيشمركة الى الحفاظ على أمن المناطق المتنازع عليها، داعية القوى السياسية الى البدء بمرحلة جديدة بعد الاستفتاء.

000
قراءه 2794 مرات
تقييم المادة
(5 تصويتات)

6 Responses Found

  • رابط التعليق
    حاجي علو الجمعة, 13 تشرين1/أكتوير 2017 14:22

    مبادرة جيدة , تعدد الآراء وتعدد المقترحات وتعارضها يُوسع دائرة المشكلة وتأخذ طريقها إلى التدويل وهذا شيءٌ جيّد فالمشكلة كبيرة وتأخذ وقتاً كبيراً وعلى الكورد الثبات والدفاع والتصدي ، إنها ستأتي بنتيجة إيجابية في النهاية فلا خوف من تعدد الأراء والأطراف المتعارضة

    Report
  • رابط التعليق
    Kurd Bekase الجمعة, 13 تشرين1/أكتوير 2017 03:13

    مسئله الإستقلال كوردستان هي من سابع مستحيلات بسبب الخيانة الموجودة في البيت الكوردي ومشاكل الشخصية بين السياسيين الكورد لذلك على كورد تخلص من طابور خامس الذي في كل فترات عصيبة يخرج ويطعن من خلف قبل حرب الإستقلال فبعد كل هذه تضحيات يخرج الأفندي ويقول الإدارة مشتركة لكركوك وسؤال هنا ماذا بعد ذلك ؟؟؟ تقدم الإعتذار على الإستفتاء ثم وجود علم العراقي في الصورة أليست هذه صفعة ونكسه لشعب الكوردي ؟؟؟

    Report
  • رابط التعليق
    Rêzan الجمعة, 13 تشرين1/أكتوير 2017 03:01

    بحسب علمي... ان بافل هذا ليس من القيادين في الحزب... وبالتالي كان الاجدر به ان يخرس ويصمت بدل ان يخرج علينا بهذه الطلة المهذلة و الباسلة (البايخة) ...
    و هنا جملة من التسائلات:
    1 - باي صفة خرجت علينا بهذا الخطاب... ¿¿¿
    2- ما هذا البنس (الكادر) الذي في صدرك و يحمل صورة الطلباني.... هل فقدت عقلك و اصبحت تتصرف مثل معمر القذافي الذي فعل نفس الشيئ و حمل كادر كبير لصورة عمر المختار على صدره في زيارته الى ايطاليا ..... ¿¿¿
    3 - اين هو علم كوردستان في جملة المعادلة التي تدعوا لها... ¿¿¿ حيث تدعي من خلال خطابك و كانك تتحدث باسمهم !
    4 - الم يكن الاجدر به ان يتبع خطى اولاد نشروان مصطفى رئيس حزب التغيير السابق, بان لا يجعل من نفسه مندوبا و وكيلا لوالده.... ¿¿¿
    5 - ليل و نهار تطبلون و تظمرون عبر وسائل اعلامكم العير الرسمي و عبر اقلامكم المؤجرة, العبارة التالية و بما معناها ان البرزاني عائلته و عشيرته تريد توريث الحكم في الاقليم كما قد فعلت مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني الذي اصبح حزبا وراثيا بلا شك, ولكن انتم كعائلة طلبان الستم على نفس الخطى بان جعلتم الاتحاد الوطني عبارة عن حزب للطلبانين مع تبديل بسيط وهو الحاشية المستفيدة في مكان العشيرة.... ¿¿¿¿

    Report
  • رابط التعليق
    نوردار الجمعة, 13 تشرين1/أكتوير 2017 02:42

    مهزلة المهازل مسعود ومنصبه الغير شرعي والمنتهية الصلاحية .الذي لايملك أي منصب رسمي أيظا ومع ذلك يتكلم ويتدخل في شؤون الحكومة ويطرد رئيس البرلمان واجرى الاستفتاء دون توافق كوردي وعراقي ودولي حتى.ومن العار عليك ان تتكلم عن نهج الطلباني لان نهجه كان الكوردايتية الخالصة.ولكن لكل واحد الحق ان ينتقد أخطاء القادة.اما النهج فهو الكوردايتي فلا مجال.

    Report
  • رابط التعليق
    مریوان الجمعة, 13 تشرين1/أكتوير 2017 01:51

    مسعود برزاني ایضا بلا صفه بل هو مغتصب للسلطة

    Report
  • رابط التعليق
    شوان دارَمان الخميس, 12 تشرين1/أكتوير 2017 21:51

    يبدو انه يسير على نهج ابيه في التبعية المذلة لعراق العروبة والاسلام! انظر الى العلم العراقي الذي خلفه وعلم الحزب الذي ينتمي اليه! وأنا لا افهم باس حق يتكلم وهو ليس صاحب منصب في الحكومة الكردستانية! انها مهزلة وما أكثر المهازل!

    Report

اضافة تعليق

تأكد من ملئ هذه الحقول (*) معلومات ضرورية. HTML ارقام غير مسموحه.

رسالة أخبارية

قم بأضافة بريدك الالكتروني كي نرسل لك الاخبار و المواضيع حال نشرها

161 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع