البارزاني بشخصة عدو لدود للدكتور يوسف محمد رئيس برلمان الاقليم

البارزاني بشخصة عدو لدود للدكتور يوسف محمد رئيس برلمان الاقليم

متابعة3: مع أن البارزاني يتصرف كرئيس عشيرة و في أحسن الاحوال رئيس حزب عائلي فأنه أتهم الدكتور يوسف محمد رئيس برلمان اقليم كوردستان بالانحياز الى حزبة و عدم العمل بشكل مستقل داخل برلمان اقليم كوردستان.

هذه التصريحات نقلها البعض من الذين شاركوا في أجتماع يوم الاربعاء بين البارزاني و حزب الطالباني و بعض الاحزاب الاخرى الصغيرة في اقليم كوردستان و التي فيها قرروا أجراء أستفتاء في اقليم كوردستان من دون الرجوع الى برلمان اقليم كوردستان ولا الى جميع الاحزاب في الاقليم.

بهذا الصدد نقل موقع أوينة نقلا عن ممثل الحزب الشيوعي الكوردستاتي الذي شارك في أجتماع البارزاني، أن الاخير رفض أقتراح بعض الاحزاب صدد تفعيل البرلمان في حالة عودة الدكتور يوسف محمد عن كتلة التغيير رئيسا للبرلمان و نقلوا عن البارزاني قوله بانه لا يقبل رجل يوسف محمد متهما أياه بعدم الاستقلالية في العمل بعكس جميع رؤساء برلمان الاقليم السابقين له و طلب منهم البارزاني أن يرشحوا اي شخص من الحاضرين رئيسا للبرلمان. وبهذا يتبين بأن سياسة حزب البارزاني ضد حركة التغيير و يوسف محمد هي سياسة البارزاني نفسة  الذي يدير الاقليم عن طريق عائلته و حزبة و يقوم بتعيين المصفقين له فقط في المناصب في حين يتهم رئيس البرلمان بعدم الاستقلالية في العمل. 

000
قراءه 683 مرات
تقييم المادة
(1 تصويت)

اضافة تعليق

تأكد من ملئ هذه الحقول (*) معلومات ضرورية. HTML ارقام غير مسموحه.

رسالة أخبارية

قم بأضافة بريدك الالكتروني كي نرسل لك الاخبار و المواضيع حال نشرها

439 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع