نكاح الشِغار : سلبياته ، فساده ، مضارُّه وبطلانه- مير عقراوي / كاتب بالشؤون الاسلامية والكردستانية

نكاح الشِغار : سلبياته ، فساده ، مضارُّه وبطلانه- مير عقراوي / كاتب بالشؤون الاسلامية والكردستانية

تعريف نكاح الشِغار : نكاح وزواج الشغار ( بكسر الشين ) ، هو نوع من أنواع الزواج الذي كان منتشراً وسائداً بين العرب قبل الاسلام في الجاهلية ، وهو التزويج مقابل التزويج سواءً كانت بنتاً ، أو إمرأة مقابل إمرأة ، حيث تكون مقابل بنت الشخص ، أو أختاً مقابل الأخت الآخر وهكذا على هذا النمط ، كمثلا يقول الشخص : زوجتك إبنة عمي على أن تزوجني آبنة عمك ، أو ما شابه ، وذلك بدون الصداق والمهر وغيره من التكاليف المالية التي تكون في الزواج الشرعي – القانوني المعروف والسائد . وكان العرب يُسمُّون نكاح الشِغار ب( نكاح المقايضة ) أيضاً ، لأنهم كانوا يقايضون بمن تحت ولايتهم من البنات والأخوات ، أو غيرهن لهذا النوع من الزواج التبادلي . ومن هنا جات تسمية هذا النوع من الزواج بالشغار ، أي خُلُوَّه من المهر والتكاليف المالية ، والشغار بمعنى الخلو ، يُقال : مدينة أو قرية شاغرة ، أي خالية ، أو ذاك المنصب شاغر ، أي هو خال لم يشغله أحد بعد .

الشغار في اللغة العربية : جاء في معجم : ( لسان العرب ) عن نكاج الشغار وزواجه بأنه هو : ( نكاح كان في الجاهلية ، وهو أن يتزوج الرجل آمرأة ما كانت ، على أن يزوجك أخرى بغير مهر ) . ينظر معجم ( لسان العرب ) لمؤلفه إبن منظور ، ج 8 ، ص 97 ، مادة : الشغار .

الاسلام ونكاح الشِغار: بظهور الاسلام وآنتشاره في شبه الجزيرة العربية أعلن رسول الله محمد – عليه الصلاة والسلام – عن بطلان وفساد زواج ونكاح الشغار ونهى عنه وآعتبره باطلاً ومن شعار وعمل الجاهلية .

جاء في صحيح الامام مسلم في : ( باب تحريم نكاح الشغار وبطلانه ) أن رسول الله محمد قال : { لاشِغار في الاسلام } ، و { الشغار من عمل الجاهلية } ، وقال أيضا – عليه الصلاة والسلام - : { الشغار من شعار الجاهلية } . كذلك روي عن عبدالله بن عمر – رضي الله عنهما – أن { رسول الله نهى عن الشغار } ، أيضا روي عن جابر بن عبدالله – رضي الله عنه – قال : { نهى رسول الله عن الشغار } . ينظر كتاب ( صحيح مسلم ) لأبي الحسين مسلم النيسابوري ، ص 736 ، في ( باب تحريم نكاح الشغار وبطلانه .

مواقع إنتشار زواج الشغار وسلبياته ومضارُّه :

ينتشر زواج الشغار في بعض البلدان العربية ، بخاصة في اليمن وغيرها أيضا ، مثل بعض المناطق في إقليم كردستان العراق للأسف الشديد ، وبالكردية يسمى : ( زن ب زني ) ، أي : إمرأة مقابل إمرأة ، ونحن نعتقد بأن الكرد في نكاح الشغار قد تأثر بالعرب وأخذ منهم ، وذلك مثل خِتان البنات المنتشر في بعض مناطق إقليم كردستان فقط ، أما الأجزاء الأخرى من كردستان فهي خالية من ختان البنات ! .

لزواج الشغار ونكاحه الكثير من المساويء والسلبيات والمضارِّ الاجتماعية ، علاوة على بطلانه وفساده وتحريمه في الشريعة الاسلامية . بالحقيقة إن زواج الشغار هو مقايضة رخيصة وآستهانة بالمرأة وكرامتها وإنسانيتها ، فهو يبدو بكل وضوح مقايضة بها كأيِّ سلعة أخرى .

لقد شاهدت حالات مأساوية متعددة من زواج الشغار التي آنتهت بالتالي الى مشاكل ومصائب كبيرة بين أصحابها ، إذ لو عزم أحد طرفي زواج الشغار على الطلاق بسبب المشاكل الزوجية ، حينها بالمقابل أيضاً أن يقوم بإجراء عملية الطلاق ، فيقول : لا أطلاِّق إلاّ أن يرضخ ويقبل الطرف الآخر بالطلاق ، ولو كان الوئام والمودة والحب يجمع بين الزوجين في الطرف المقابل . هكذا تتفكَّك أسرتين ويضيع بينهما الأطفال الأبرياء بسبب نكاح الشغار السلبي بجميع أبعاده ودلالاته . عليه ينبغي الحظر التام على زواج الشغار قانونياً ، مع أنه محظور عليه شرعياً ، لكن يستوجب دينياً وضميرياً على الآباء والإخوان وغيرهم من القرابات من الدرجة الأولى الإجتناب التام والنهائي من زواج الشغار ، حيث هو فاسد وباطل على الصعيدين الشرعي والانساني . 

000
قراءه 183 مرات
تقييم المادة
(0 تصويتات)

5 Responses Found

  • رابط التعليق
    حاجي علو الأربعاء, 13 أيلول/سبتمبر 2017 17:39

    مصطلح (( الشغار )) مصطلح عربي فصيح كان يستعمله العرب الأُصلاء ــ العرب العاربة ــ وربما موجودة بين البدو حتى اليوم ، لكن العرب الذين نعرفهم معظمهم مستعربون من سكان البلدان المختلفة و قد أسلمو وإستعربوا بالسيف ، مثلاً سكان الموصل القدما هم كلهم أكراد داسنية من عمومة أهل بعشيقة وبحزاني والعرب الشيعة كلهم فرس وسنجاريون مستعربون ....... وهكذا فلغتهم قد شابنها مصطلحات غريبة ولم يستوعبوا كل العربية فلا يعرفون كلمة شغار فيعبرون عنها بمفهومها مرأة بمرأة أو زوجة بزوجة وشكراً

    Report
  • رابط التعليق
    Rêzan الأربعاء, 13 أيلول/سبتمبر 2017 04:59

    الى السيد حاجة علو تحية وبعد

    اذا كان مصطلح (زن ب زن) هو الترجمة المباشرة للعربيه فلماذا تفلسف علينا الكاتب تحت مصطلح- نكاح الشغار - ... !

    ثم الا يدل هذا على كذب و نفاق عندما اضاف الى جانب اسمه مصطلح ( كاتب بالشؤن الاسلامية و الكوردستانية ..!)
    فكلمة و مصطلح كاتب بالشؤون (الكوردستانية) الى جانب اسمه يدل انه يجب ان يكون عليم و عارف بابسط الاشياء خارج حدود منطقته ... و بالاخص اشير الى المصطلحات اللفظية.

    كيف لا يعرف بانه في المناطق الاخرى من كوردستان هناك مصطلح خاص بهذا و هي كلمة ( Berdêl )كما اشرت سابقا تستعمل للدلالة و لتعريف هذه الحالة و هو لا يعرفها .. بل اتى علينا بمصطلح انا شخصيا اول مرة اسمع به (زن ب زني) سواء بالكوردي او سواء بالعربي ... !
    مصطلح ابتكره بنفسه .. ! او مصطلح خاص بمنطقة اقامته... !
    و في كلا الحالين و كلا الاحتمالين هو ليس مصطلح كوردستاني... !!!

    فهذا الكاتب المدعو ميريام عقراوي...
    هو يذكرني بشاكلة القواد و الزعماء الديكتاتورين عندما يضفي ن اسماء فضفاضة طنانة و رنامة الة اسمائهم ( مثلا, الزعيم و المشير و المهيب و القائد العام للقوات المسلحة و القاضي الاول..... الخ).

    و كاتبنا من شاكلتهم, عندما يضيف مصطلحات رنانة و طنانة الى جانب اسمه (كاتب... !!!) , (كاتب في الشؤن الاسلامية ... !!!) , (كاتب في الشؤن الكوردستانية ... !!!)
    لا ادري على من يريد ان ينشر جهله الايدلوجي و فكره الاسلامي.
    فكما يقول المثل الكوردي في هكذا اشخاص :
    Hesin e, xwe dipesine

    Report
  • رابط التعليق
    Rêzan الأربعاء, 13 أيلول/سبتمبر 2017 01:16

    ان الناس الكورد و غير الكورد في الاقليم هم مشغولون بالاستفتاء و نتائجه و ما سيترتب عليه...

    امام الكاتب السعيد المختص في الشان الديني و الكوردستاني كما يدعي ... فهو على نهج محمد و اتباعه ...
    مشغول بالنكاح و نتائجه و ما يترتب عنه... !!!

    صدق من قال بان الاسلام امة النكاح هم من بداية وجودهم , و كيفية نكاح فرج المراءة و مداعبة دبر الغلام هو ما يشغل عقولهم , حتى لو كان فرج طفلة ثماني سنوات, و لهم من التبريرات اللاهية في جعبتهم ما يشمئز له البشر وفق فكرهم المعاصر اليوم, دينهم لا يتقبل الاخر الا وفق نظرة الذل و الخنوع و يريدون تعريب العالم من اجل الاهيهم لانه لا يفهم الصلوات غير باللغة العربية في زمنن بات الشخص العادي خير من الاههم المدعو (الله) لان معظم القراء باتوا يتحدثون باكثر من لغة في بقاع العالم و الاههم ما زال يصر على العربية و حصرا العربية .... !!!!

    Report
  • رابط التعليق
    حاجي علو الثلاثاء, 12 أيلول/سبتمبر 2017 22:27

    زن ب زن تعبير مترجم من العربية الشائعة مثل الكوردي عندما يقول أزوره يقول ((( أضرب رأس فيه )) وهو يتكلم بالعربية مع العرب فتأخذهم الضحكة ، هكذا هي الترجمة الحرفية في اللعات المختلفة
    أما لماذا تبرهن أنت على بطلانها فلأن الرسول أبطلها ، ولماذا أبطلها ولم يُبطل أشنع منها ؟ فذلك لأن لم تكن له أخت أو بنت يتشاغر بها ،

    Report
  • رابط التعليق
    Ronî الإثنين, 11 أيلول/سبتمبر 2017 22:18

    هكذا نوع من الزواج يسمى بالكوردي ( Berdél = Berdêl ) ....
    اما التسمية التي اطلقتها ( زن ب زني ) فهي توضح لي بشكل لا يدعوا للشك و الريبة بانك من الناس الجاهلة و الغير العالمة باللغة الكوردية و مفرداتها.

    و مع ذلك اراك تفتي بارئك الدينية التي هي في جوهرها عبارة عن تبرييات لتصرفات المسلمين الهمجية تحت غطاء الدين الاسلامي.
    انك من المدافعين عن الفكر الداعشي و جوهره (من خلال مقالتك الاخرى)

    Report

اضافة تعليق

تأكد من ملئ هذه الحقول (*) معلومات ضرورية. HTML ارقام غير مسموحه.

رسالة أخبارية

قم بأضافة بريدك الالكتروني كي نرسل لك الاخبار و المواضيع حال نشرها

98 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع