للشاعر رمزي عقراوي( أحفاد كسرى )= 25

للشاعر رمزي عقراوي( أحفاد كسرى )= 25

شَجَتْني --- وابْلَتني

حكومتي الطاغية ؟

وألبَسَتني ثوباً من النِّفاقِ

وشِدَّةِ البَلوى

يَدُلُّ على ما في

(ضَمائرِ المسؤولين) ---

ومن تقلُّبِهِم

بين شِمالٍ ويُمنى ؟؟

وما كلُّ مَن حَمَلَ المسؤوليةَ 

هو صادِقٌ

حيث أصبحَ المواطِنُ

الآنَ لا يموتُ ولا يَحيا

تأمَّلْنا

من حكومتِنا ( الجديدة )

 بعض مكرُماتِها ))

فنامتْ 

في سُباتِها الكُبرى "

وما زالوا مُصرِّين 

على الغدرِوالظُلمِ والعَمى

 لو كُنّا  يهودا )   )

لما آبتلينا بِمِثلِ هؤلاءِ 

المُفسدين أو كُنّا 

مُسلمينَ  حقّا ) )

أومَجوساً --- 

حتى إذا ما فارَقْنا دِينَنا

لم نسْلَمْ من كيدِهِم 

وحِقدهِم الأعمى

فآندَفَعْنا نحو المآسي 0 والكوارثِ 

حيثُ صِرنا 

لدُوَلِ الجِوارِ أسْرى

وأنفسُنا أصْبحتْ هواءًا

وأجسادُنا موتى

فهُم بالأصلِ 

أذنابُ أحفادِ – كِسرى

000
قراءه 46 مرات
تقييم المادة
(0 تصويتات)

اضافة تعليق

تأكد من ملئ هذه الحقول (*) معلومات ضرورية. HTML ارقام غير مسموحه.

رسالة أخبارية

قم بأضافة بريدك الالكتروني كي نرسل لك الاخبار و المواضيع حال نشرها

112 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع