الفساد حسب الاصول: وزير داخلية البارزاني يقوم بصرف 10 الاف دولار ثمن تذكره طائرة لعائلة جبار ياور العميل للبارزاني و المنتمي لحزب الطالباني!!!   

 

متابعة3: ليست دعاية، بل حسب كتاب رسمي صادر من حسين سنجاري وزير داخلية حكومة حزب البارزاني و بتأريخ أربعة اشهر من الان فقط اي في الشهر الاول لهذا العام 2017 تم صرف 10  12 مليون و 900 الف دينار عراقي الى الامين العام لبيشمركة حزب البارزاني جبار ياور كثمن لبطاقات السفر لعائلة جبار ياور الى النمسا.  جبار ياور غير تابع لحزب البارزاني رسميا بل هو عضو في حزب الطلباني و لكن حزب البارزاني و في زمن الازمة المالية يقوم بتوفير الاموال ليست له بل لعائلته كي يسافروا بها الى اوربا على طريقة سفر أل السعودية للترفية و الاستجمام.  يبدوا أن حكومة البارزاني قامت بتعيين ياور و عائلته في وزارة البيشمركة جراء الخدمات التي يقدمها جبار ياور الى البارزاني و حزبة.

فقبل ايام أقسم جبار يارو بتوحيد قوات البيشمركة مهما حصل و لو وضع على هذة المسألة حياته.  ياور أراد تضليل الرأي العام الكوردي بهذا التصريح  فهدفة هو ليس توحيد البيشمركة بل تسليم بيشمركة حزب الطالباني الى البارزاني. فلا جبار ياور و لا عائلته التي سافرت باموال الشعب يستطيعون سحب بيشمركة واحد من تحت يد البارزاني و أبناء البارزاني و لكنهم يستطيعون تسليم بيشمركة حزب الطالباني الى حزب البارزاني. و من أجل هذا تم توقيع و صرف 10 الاف دولار له. و هذا قطرة في بحر الفساد الذي يجري على قدم و ساق.

doc cebar yawer

000
قراءه 1145 مرات اخر التعديلات الإثنين, 15 أيار 2017 22:28
تقييم المادة
(0 تصويتات)

اضافة تعليق

تأكد من ملئ هذه الحقول (*) معلومات ضرورية. HTML ارقام غير مسموحه.

رسالة أخبارية

قم بأضافة بريدك الالكتروني كي نرسل لك الاخبار و المواضيع حال نشرها

118 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع