الأربعاء, 11 كانون2/يناير 2017 02:28

كوسرت رسول القيادي الاول في حزب الطالباني يوجه دعوة افلاس ( أنشائية) الى القوى الكوردية

قيم الموضوع
(0 أصوات)

متابعة: و كأنه قيادي لحزب صغير لا حيل له ولاقوة وجه  كوسرت رسول على القيادي الاول في حزب الطالباني رسالة الى القوى الكوردية  الخمسة في الاقليم دعاهم فيها الى الاجتماع من أجل حل المشاكل العالقة.

كوسرت رسول علي خصص الجزء الاكبر من رسالته لشرح الوضع الحالي في العراق و الاحتمالات المتوقعة بعد أنتهاء داعش و قام بدرجها بشكل أنشائي كسياسي لم يقى له في الخدمة سوى وقت قصير و كلامه لا يؤخذ محمل الجد.

في نهاية رسالته و في سطرين دعى القوى الكوردية الخمسة من أجل حل مشكلة رئاسة الاقليم و رئاسة البرلمان و الحكومة و قوت الشعب.

 

القيادي الاول في حزب الطالباني لم يحدد سقف زمنى و لا شروط و لا خارطة طريق بل أختصرها بالاجتماع و نسى أنهم أجتمعوا لاكثر من 50 جولة و لكن النتيجة كانت أحتلال البرلمان و الرئاسة و الحكومة و الثروات من قبل حزب البارزاني. 

قراءة 906 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من كتابة جميع المعلومات, المؤشر بالعلامة (*). HTML أرقام غير مسموحة.